Arabic Miscellaneous

" الخليج" تدعو الدبلوماسية الإيرانية إلى الاحتكام لصوت العقل والحكمة ومراعاة حسن الجوار

الخليج / مقال

أبوظبي في 10 أكتوبر / وام / أكدت صحيفة ” الخليج ” أن السياسة منطق أولا و أخلاق ثانيا و إلا فهو الفلتان المؤدي إلى متاهة الرأي والقرار .. وإيران الجارة المسلمة في ما يفترض تنطلق في ردود فعلها الغريبة والمتعجلة من منطلق أنها الوحيدة في المنطقة والعالم فلا أحد غيرها و لا نظام أو قانون ولا تقاليد أو أعراف و تذهب إيران في تكبرها إلى الذروة فتعترض على مطالبة دولة الإمارات بحقها الثابت والمشروع بجزرها الثلاث وتقابل تلك المطالبة بتهديدها اللامنطقي بالمرة مع أن الرشد يقتضي النقيض.

تحت عنوان ” إيران ودبلوماسية العزلة ” قالت إن مواطن الإمارات كما كل إنسان يستهجن مواقف إيران خصوصا حين تحاول تغطية مشكلاتها الداخلية بإطلاق تصريحات تسهم أكثر في عزلتها و في تقديمها للعالم ككيان متردد ومهزوز .. الجزر الثلاث ” طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى ” جزر إماراتية خالصة و نحن جميعنا كما العالم كله شهود على واقعة احتلالها التي حدثت في وقت قريب قبل نحو أربعة عقود .. جاءت إيران بالقوة في عهد الشاه واحتلت الجزر و عندما جاء النظام البديل انتقد سلبيا بطبيعة الحال كل تصرفات الشاه على احتلاله الغاشم للجزر.

وتساءلت ماذا تريد إيران من وراء إعلان مواقفها .. الحقائق لن تتغير و الإمارات متمسكة بحقها في جزرها المحتلة و لا يضيع حق وراءه مطالب أما إيران فهي الطرف الأضعف لأنها تخشى مواجهة الحق .. كما أنها تخاف الاحتكام إلى محكمة العدل الدولية .

وأوضحت أن التهديد بتخفيض العلاقات وصولا إلى قطعها في مرحلة لاحقة دليل جديد وصارخ على أن من يقول ذلك فقد الرشد و يتخبط حتى إزاء قضايا هي محل اتفاق بين الساسة والدول .. والأكيد أن الإمارات صاحبة الحق تنظر إلى هذا التهديد باعتباره برهان ضعف الطرف الآخر ووهن حجته.

وأضافت لتذهب إيران من عزلة إلى عزلة و لنستمر في رفع راية العدل والحق .. الجزر الإماراتية الثلاث ” طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى ” ستعود إلى الإمارات و منطق التهديد والوعيد خارج الحوار المتحضر هو طابع المكابر ليس أكثر.

وأكدت ” الخليج ” في ختام مقالها الإفتتاحي .. أن الإمارات بسياستها الرشيدة والراشدة لن تسحب يدها الممدودة للحوار وحسن الجوار.. فهي سياسة حكيمة عاقلة وواعية و إيران المأزومة على غير صعيد داخليا و إقليميا و دوليا مدعوة إلى سلوك هذا السبيل سبيل العقلانية ومراعاة أن تكون لها أفضل العلاقات مع جيرانها لأنها متنفسها الوحيد في ظل ما تعانيه ..

مشددة على أن الحق و العدل هما الأساس و الفرار منهما لا يعني أبداً أنهما لم يعودا موجودين.

خلا / زا / .

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/و/ز ا

Leave a Reply