Arabic Miscellaneous

القمة الحكومية في الدولة تعتمد أجندة أعمال تفاعلية

القمة الحكومية في الإمارات / أجندة أعمال

دبي في 5 فبراير/ وام / تضع القمة الحكومية التي تنظمها حكومة دولة الإمارات ضمن محاور أجندتها..تطوير الإدارة والخدمات الحكومية وتحقيق النتائج الإيجابية في العمل الحكومي في مقدمة اهتماماتها وعمدت إلى اختيار جلسات حوارية نقاشية وتفاعلية مباشرة تجمع بين متحدثيها نخبة من كبار الشخصيات والوزراء والمسؤولين الحكوميين من دول المنطقة والعالم..إضافة إلى نخبة من الخبراء والمفكرين.

وتشكل القمة التي تعقد في دبي يومي / 11 / و / 12 / من شهر فبراير الجاري من خلال أجندتها النوعية..إضافة حقيقية في مجال الإدارة الحكومية حيث تعمل على استعراض التجارب المتميزة في دولة الإمارات والعالم إضافة إلى عدد من التجارب الدولية الرائدة وفي مقدمتها التجربة الكندية والكورية والدنماركية والأسترالية والبرازيلية وتجارب أخرى متميزة..فيما تركز أيضا على القطاعات الحيوية التي تعتبر من الملفات المهمة والتي تحتاج إلى الابتكار والتجديد في الإدارة الحكومية بما يمكن من تحقيق التقدم المطلوب نحو المستقبل ويسهم بتحقيق الاستفادة القصوى وتعميم المعرفة في المنطقة العربية.

وتشتمل الجلسات النقاشية للقمة على مدى يومين محاور مهمة تطرح موضوعات تمس بشكل كبير احتياجات المواطن من الإدارات الحكومية المختلفة و طرق الرقي بالخدمات وجودتها لتشكل منصة مثالية لتبادل الخبرات والمعارف وبما يمكن من تحقيق التواصل البناء بين الجهات المشاركة في القمة وتمكين الجميع من تحقيق الريادة في تقديم الخدمات الحكومية.

وتنظم ورشة في اليوم السابق لإنطلاق الفعاليات الرسمية للقمة بالتعاون مع جائزة الأمم المتحدة للإدارة العامة حول التمييز ومكافأة الإبتكار في الإدارة العامة التي تتناول تعزيز ونقل وتبني الابتكارات في العالم العربي.

وتهدف الورشة للتعريف بجوائز الأمم المتحدة للخدمة الحكومية التي تعد أرقى تقدير دولي للتميز في الخدمة الحكومية..كما تهدف لتشجيع الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية في دولة الامارات على تطوير أدائها والارتقاء بخدماتها بشكل يؤهلها بجدارة للمشاركة والفوز بهذه الجائزة وغيرها من الجوائز العالمية.

ونظرا لتشعب الخدمات الحكومية التي تقدم في القطاعات المختلفة..فقد أخذ بعين الاعتبار التركيز على جذب الشخصيات الفاعلة في عدد كبير من القطاعات وبحث الوضع الراهن والآفاق المستقبلية لهذه الخدمات والوصول إلى صيغ تعاون عملية وفاعلة في هذا المجال..تسهم في توفير مرجع إقليمي معتمد في مجال جودة الخدمات الحكومية والرقي بها بالمستوى الذي يقارب المستويات العالمية المتطورة.. كما حرصت القمة على استقطاب شخصيات فاعلة لعرض عدد من التجارب والنماذج المتميزة عالميا.

ويشهد اليوم الأول للقمة جلسة يسلط خلالها الضوء على تجربتي أبوظبي ودبي في الخدمات الحكومية كنماذج لمدن عالمية تشهد تطورا كبيرا في مجال تقديم الخدمات الحكومية يتحدث فيها كل من سعادة المهندس مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة المدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات وعضو المجلس التنفيذي في دبي..كما يتحدث فيها سعادة فلاح الأحبابي المدير العام لمجلس أبوظبي للتخطيط العمراني.

وتحت عنوان ” الإعلام الاجتماعي كأداة حكومية للتواصل مع المتعاملين ” والذي شهد خلال السنوات الماضية استخداما ملحوظا من الحكومات للتواصل مع المواطنين..تنظم الجلسة الثانية التي يتحدث فيها سعادة طارق لوتاه الرئيس التنفيذي لكلية دبي للإدارة الحكومية من الإمارات و كريس فاين الرئيس التنفيذي للابتكار وتطوير التكنولوجيا في البنك الدولي من الولايات المتحدة الإميركية وأندريا دي مايو نائب رئيس شركة جارتنر.

ويظل التواصل مع المستقبل وبحث سيناريوهات تحقيق فعالية الخدمات والإستخدام الأمثل لتكنولوجيا المعلومات حاضرا في القمة أيضا و يتحدث فيها خبراء دوليون هم برينتون كافين المدير التنفيذي للمعهد الأسترالي للابتكارات المجتمعية وجيف مولجان الرئيس التنفيذي من المؤسسة الوطنية لتقنيات العلوم والفنون ” إن إي إس أيه ” في المملكة المتحدة وآرون مانيام رئيس مركز تطوير السياسات في سنغافورة.

وتحت مسمى شراكات مبتكرة مع القطاع الخاص لخدمات حكومية أفضل..يتحدث معالي صقر غباش وزير العمل عن تجربة وزارة العمل في توفير خدمات متميزة ذات جودة عالية في مراكز ” تسهيل” وأهمية تفعيل الشراكات المبتكرة مع القطاع الخاص ومدى أثرها على كفاءة الخدمات الحكومية وجودتها.

ويبرز الاهتمام ببناء الثقافة الخدمية في القطاع الحكومي والدور الذي يقوم بها الموظف الحكومي والذي يعد نقطة التواصل الأولى مع المواطن ..

كأولوية على جدول أعمال القمة ويتحدث في الجلسة الخاصة بها جرانت تيدسويل الوزير المساعد للخدمات – إدارة الخدمات الإجتماعية في سنترلينك في أستراليا وجاي جوردن المدير التنفيذي لمعهد خدمات المواطنين في كندا.

وتطرح الأجندة موضوع الابتكار والأدوات العملية لتحسين الخدمات الحكومية و يناقش الموضوع وعبر جلسة حوارية خاصة معالي جوهر ريزفي الرئيس التنفيذي لمركز أش للابتكار الحكومي في جامعة هارفارد سابقا و مستشار رئيس وزراء بنجلادش ويشاركه في الجلسة الدكتورة أدريانا ألبيرتي مسؤولة الحوكمة والإدارة العامة لدى برنامج الابتكار في الإدارة الحكومية في الأمم المتحدة وجورج قديفه نائب الرئيس التنفيذي في شركة هيوليت بيكارد.

ويتحدث الدكتور رولف ألتر الرئيس التنفيذي للحوكمة والتطوير الإداري في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية و لينيل بريجز مفوض الخدمات العامة سابقا في أستراليا و الدكتور مارتين بليكز رئيس مسؤولين الميزانية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية..عن سبل النماذج المختلفة لتوفير الخدمات والتنسيق والتكامل المؤسسي لضمان الإدارة الكفؤة للموارد وصولا الى تحقق أهداف وتوقعات المواطنين فيما يتعلق بالخدمات.

كما ستكون هناك جلسة حول كيفية قياس التنمية يتحدث فيها كل من جنيفر بليك رئيسة شبكة التنافسية العالمية في المنتدى الاقتصادي العالمي وروجينا بورياني رئيسة قياس التطوير في منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية.

وتحرص القمة في جدول أعمالها على عرض التجارب الدولية الناجحة والمتميزة في هذا المجال لتشكل فرصة حقيقية لتبادل المعارف والخبرات والتعرف على الجوانب الإيجابية والسلبية من خلال استعراض نماذج حية وستعرض تجربة سنغافورة حيث يتحدث فيها الدكتور شان سوون سين الأستاذ في مركز نانيانج للإدارة العامة ووزير سابق لوزارات التعليم والصحة وعضو برلمان سابق والدكتور ويو ووي أستاذ مساعد في مركز نانيانج للإدارة العامة والدكتور يو وينكوان أستاذ مساعد مركز نانيانج للإدارة العامة.

ويستعرض تجربة الدنمارك يي جويي وانج مدير الشؤون الدولية في مؤسسة الأتمتة و توماس جاكوبسون مدير خدمات المواطنين في بلدية كوبنهاجن وسيدسل سكوفبورج مستشار أول في مكتب العمدة في بلدية فريديريكزبيرج..فيما يتحدث في التجربة الكندية ريتشارد ستيل نائب الوزير لاستراتيجية تقديم الخدمات وتطوير الأعمال في خدمات أونتاريو و سعادة شيريل فيشر المدير العام الأول لإدارة الخدمات في خدمات كندا و جاي جوردن المدير التنفيذي لمعهد الخدمات المرتكزة على المواطنين..فيما يقدم التجربة الأسترالية كل من جرانت تيدسويل الرئيس التنفيذي لسينترلينك و بول مكني مسؤول الخدمات لجنوب كوينزلاند و تريسي شيذر المسؤول الإقليمي للخدمات في منطقة جنوب ويلز الجديدة..فيما يستعرض التجربة الكورية الجنوبية كل من شانج كيوينج – سون المدير العام لدائرة البضائع الدولية و هوانج جونج – سونج نائب العمدة لتكنولوجيا المعلومات ورئيس المعلومات التنفيذي في حكومة مدينة سيؤول و كواك بيوينج-جين المدير التنفيذي لإدارة المعلومات في وزارة الإدارة العامة والأمن.

وتختتم القمة عرض النماذج الفاعلة بالحديث عن التجربة البرازيلية من خلال جلسة تبين الريادة في تحسين جودة الحياة لمواطني البرازيل وتنافسية اقتصادها فيما يتحدث فيها الدكتور لويز ألبيرتو دوس سانتوس مساعد الوزير للتحليل ومتابعة السياسات في رئاسة الدولة و الدكتور بيانور سكيلزا كافالكانتي المدير الدولي لمعهد ” إف جي في” والدكتور أندريه فيكتور بارنتشي- الرئيس التنفيذي لمكتب ميناس جيرايس للأولويات الاستراتيجية.

ويحفل اليوم الثاني للقمة بالموضوعات التي تحظى باهتمام دولي وإقليمي كبير وتستهل أعمالها بجلسة عن الخدمات الحكومية في الإمارات ويتحدث فيها ومن خلال جلسة تفاعلية حوارية كل معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية ومعالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم ومعالي عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وزير الصحة بالإنابة.

وفي جلسة حوار وزارية بالتعاون مع شبكة الأمم المتحدة للإدارة العامة التابعة للأمم المتحدة يتحدث كل من معالي عبدالعظيم كروج الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة في المملكة المغربية ومعالي الدكتور مدينة بنتي محمد الأمين العام لوزارة العلوم والتكنولوجيا والابتكار في ماليزيا وسعادة محمد القائد الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للحكومة الإلكترونية عن تجاربهم في تحسين كفاءة وجودة الخدمات وكيفية توفيرها بشكل يلبي احتياجات المواطنين.

وتتضمن الأجندة ورش عمل حول أفضل الممارسات العالمية في تطوير الخدمات الحكومية والتي فازت بجوائز الأمم المتحدة للإدارة العامة تحت عنوان الابتكار في تبسيط الإجراءات الإدارية وتحديث التشريعات ذات الصلة وصولا إلى الفعالية في تقديم الخدمة يتحدث فيها أورييل ماركيز كارازكو أمين الخدمة المدنية سابقا من المكسيك.

وحول الابتكار في الخدمات الإلكترونية يتحدث من كوريا الجنوبية كل من جيونج مين – سن نائب الرئيس في إدارة الخدمات الالكترونية في وزارة الإدارة العامة والأمن والبروفيسور بيوج سوب كيم بروفيسور في جامعة سيؤول..كما يتحدث كل من دكتور هيرويشي كاواشيما وكينيشيرو يامادا عن تجربة حكومة ساجا في اليابان عن الابتكار في الحوكمة الحكومية من خلال الشبكات والشراكات نماذج وطنية مميزة من التجربة الإماراتية.

وتحتل الانجازات والتجارب الوطنية الرائدة في دولة الامارات حيزا مهما على جدول أعمال القمة من خلال عدد من الجلسات التفاعلية حول الخدمات الحكومية في الإمارات..يتم تناولها في ورش عمل تستعرض تجربة تطوير الخدمات الحكومية في إماراتي أبوظبي ودبي وبوجه خاص ودولة الإمارات العربية المتحدة عموما حيث يتحدث في جلسة الحكومة الاتحادية كل من حصة بوحميد المدير التنفيذي لتطوير القطاع الحكومي في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء وعدد من ممثلي الجهات الاتحادية .

ويتم عرض تجربة تطوير الخدمات الحكومية في أبوظبي وقياس تجربة المتعاملين والمخرجات الرئيسية عن محركات رضا المتعاملين في الفئات الخدمية المختلفة إضافة لعرض نموذج الخدمات المستقبلي لحكومة أبوظبي وتدعيم الجلسة بممارسات من أرض الواقع من جهات مختلفة في إمارة أبوظبي..فيما يتحدث في الجلسة كل من ياسر النقبي مدير مكتب برنامج أبوظبي للتميز في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي وخليفة الكتبي نائب المدير التنفيذي للعمليات في شركة أبوظبي للخدمات الصحية وخليفة المنصوري المدير التنفيذي لقطاع خدمات المدن وضواحيها في بلدية المنطقة الغربية ومحمد سعيد النيادي مستشار التخطيط الاستراتيجي والتطوير المؤسسي في مؤسسة التنمية الاسرية.

كما يناقش في جلسة نموذج دبي للخدمة المتميزة كل من إيمان السويدي مدير مركز نموذج دبي وعدد من قادة التحسين في الجهات الحكومية في دبي.

ويسلط الضوء في القمة على نماذج التميز الحكومي في الإمارات التي تعتبر إحدى التجارب الرائدة في تطوير الخدمات الحكومية من خلال مؤسسية العمل وتطوير آليات تحسين كفاءة وفاعلية الأداء المؤسسي..ويستعرض هذه النماذج أحمد نصيرات المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز و حصة بوحميد المنسق العام لبرنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي وياسر النقبي و سعادة الدكتور محمد عبد اللطيف مدير عام برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي وسلطان الرميثي المنسق العام لنموذج عجمان للخدمة الحكومية المتميزة.

يذكر أن القمة الحكومية التي يشارك بها نحو ألفي شخصية إماراتية وعربية وعالمية تعتبر الحدث الحكومي الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة من حيث نوع وعدد الحضور والمشاركات وبأنها أول منبر إقليمي من نوعه يجمع هذه النخب من القيادات وصناع القرار والمتخصصين من الوطن العربي والعالم ليناقشوا أفضل السبل لتلبية متطلبات المتعاملين المتزايدة ضمن بيئة عالمية تسودها المتغيرات المتسارعة مما يحتم تعزيز قدرات المؤسسات الحكومية لضمان توفير نوعية عالية من الخدمات وابتكار أساليب جديدة في تطوير العمل الحكومي بما يحقق الريادة الملبية للطموحات.

مل / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز ا

Leave a Reply