Arabic Miscellaneous

شركتا أميركان تريلز ويست وألايد تيبرو تعرضان تجربة الصيف والحياة الأكاديمية الأميركية للمراهقين في العالم

نيويورك، 29 كانون الثاني / يناير، 2013 / بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان– تجربتا تسلية أميركيتان سيتم تشاطرهما مع أبناء المجتمع العالمي: تجارب رحلات المراهقين وتجربة الكلية الجامعية الأولى. شركة “ألايد تبرو” AlliedTPro ، وهي شركة رائدة في سوق الرحلات السياحية بمرافقة الأدلاء السياحيين على مدى 50 سنة، أعلنت مؤخرا عن تعاونها مع شركة “أميركان تريلز ويست” American Trails West (ATW)، وهي مؤسسة رئيسية متميزة لتنظيم رحلات المراهقين منذ العام 1965. وقد بنت الشركتان سمعة لا تشوبها شائبة في توفير الرحلات الرفيعة المستوى، المعاصرة، والمفعمة بالأنشطة والآمنة، تعد بترك تأثير دائم في حياة كل أولئك الذين يريدون الاستفادة من هذه التجارب.

ومن خلال تعاونهما معا، فإن الشركتين الرائدتين في الصناعة تريدان جعل أعلى مستويات رحلات المراهقين جودة في الولايات المتحدة متاحة للمراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 15-18 في جميع أنحاء العالم. وتنظم الشركتان أيضا برنامجا جديدا لمدة أسبوعين موجها تحديدا نحو الطلاب الدوليين، الذين تتراوح أعمارهم 15-18، الراغبين في متابعة التعليم العالي في الولايات المتحدة. وسيوفر برنامج “رحلات استعراض الكليات” الإقليمي College Preview Tours للمشاركين فرصة لزيارة الكليات والجامعات الأميركية ذات الشعبية (أي جامعات مثل هارفارد، جامعة كاليفورنيا، جامعة نيويورك، بيركلي)) في الصباح والاستمتاع بالأنشطة الأميركية الكلاسيكية، والوجهات والوجبات الغذائية في فترة بعد الظهر والمساء (أي دروس ركوب الأمواج، المتاحف والأبنية العريقة في واشنطن العاصمة والمأكولات المحلية.) وفي توقفهم في 4 – 5 مدن في كل جولة، فإن الطلاب سيزورون أكثر 15 مؤسسة تعليمية ويشاركون في العديد من المغامرات المليئة بالمتعة.

وفي رده على سؤال حول التعاون، قال رئيس شركة ألايد تيبرو، جين روزمانو، “إن هوارد فوكس وفريقه قد صنعا مغامرة صيفية لا تصدق حقا لعشرات الآلاف من الشباب والشابات لأكثر من خمسة عقود. ويشرفنا أن نعمل مع شركة أميركان تريلز ويست على توسيع هذا البرنامج الخالد الذي لا يصدق، ونحن فخورون بأن نكون مشاركين في إعطاء عدد أكبر من المراهقين الدوليين الفرصة لتجربة الصيف الكلاسيكية الأميركية في الولايات المتحدة- ناهيك عن تعريفهم ببعض الكليات والجامعات الأفضل لدينا.”

وأظهرت شركة أميركان تريلز ويست ورئيسها التنفيذي، هوارد فوكس، حماسة توازي هذا التطور مؤكدة أنه “منذ إنشائها، فإن هدفنا الأساسي كان أن تقوم شركة أميركان تريلز ويست بتزويد الطلاب بالأفضل في كل شيء – المواقع، وأماكن الإقامة، والمغامرات، والأدلة والذكريات؛ في الوقت الذي نوفر فيه لآبائهم وأمهاتهم راحة البال بمعرفة أنهم في أيد آمنة ذات سمعة جيدة. وهذا لا يزال هدفنا من خلال توسيع عروضنا وكذلك ضم شركة ألأيد تيبرو إلى أعمالنا، إذ أن لدينا القدرة على أن نوفر بصورة مقتدرة تجربة صيف لا تنسى لعدد أكبر وأكثر تنوعا من المراهقين.”

واتفق مايك ميريلو، الذي تحدث بصفته الرئيس التنفيذي لشركة ألايد تيبرو ووالد فتاتين في سن المراهقة، مع فوكس بثقة في ما قاله، قائلا إن شركة “أميركان تريلز ويست أصبحت اسما مألوفا لبناتي ودائرة أصدقائهن. فالرحلات مدروسة بعناية ومتوازنة إلى حد أنه سيكون من الصعب جدا لهذه المجموعات أن لا تستمتع بها؛ وكذلك ومن وجهة نظر الوالدين، فإن سياسة المؤسسة الصارمة إزاء عدم التسامح مطلقا مع أية مسلكيات غير مقبولة وسمعة الشركة التي لا تشوبها شائبة، يجعل من هذه الرحلات أكثر جاذبية. وكذلك فإن كوني والدا لفتاة مراهقة تتقدم للالتحاق بجامعة الآن، فإن بمقدوري إن أقول بثقة أن الزيارات التي تنظم للأحرام الجامعية ليست مهمة سهلة حتى حين يتعلق الأمر بزيارة الجامعات في نفس البلد، ناهيك عن زيارة جامعات دولية. وعليه فإنني لا أعتقد فقط ان جولات معاينة الكليات هي جولات ممتعة، بل إنني أعتقد أنها ستكون مفيدة بصورة لا تصدق للأسر التي تمر بهذه العملية الهامة.”

وللاحتفال بالتحالف الجديد بينهما، فإن الشركتين تركزان الآن على رحلات المراهقين لشركة أميركان تريلز ويست التي تستغرق بين أسبوعين وخمسة أسابيع التي يقيم فيها المشاركون في فنادق ومنتجعات سياحية فخمة (وهي رحلات “روح الجنوب” Southern Spirit و”السماء الغربية” Western Skies “والرحلة إلى كاليفورنيا” California Cruisin’ و”جنة المحيط الهادىء” Pacific Paradise، و”النار والجليد” Fire & Ice)، وكذلك رحلة الشمال الغربي لزيارة الأحرام الجامعية التي تستغرق أسبوعين ورحلة الأحرام الجامعية في الساحل الغربي لمدة أسبوعين أيضا، والتي يمكن جمع أي منهما إلى الأخرى حسب رغبة المشارك.

نبذة حول شركة ألايد تيبرو
لأكثر من 50 عاما، وشركة ألايد تيبرو تعتبر الشركة الرائدة في سوق الرحلات السياحية القادمة إلى الداخل الأميركي، إذ هي تخدم أكثر من 600 من منظمي أنجح هذا النوع من الرحلات ومقدمي خدمات السفر في أكثر من 50 بلدا في جميع أنحاء العالم. هذه الشركة ديناميكية والمبتكرة، والتي تحتل موقعا جيدا في الصناعة بفضل أنها تعمل تحت مظلة مجموعة كوني Kuoni Group صاحبة السمعة الطيبة والعضو في شبكة إدارة وجهات كوني العالمية Kuoni Destination Management network، تقوم بترتب وإدارة الخدمات البرية في الولايات المتحدة الأميركية. إن عملها الأساسي هو مجموعة شاملة من المنتجات الترفيهية FIT وكذلك برامج التدريب المتعددة اللغات التي تستكمل بخط إنتاج ATP لأسلوب الحياة الراقي. ويمكن حجز مجموعة واسعة من الفنادق، والخدمات، والمنتجات السياحية ومنتجات الرحلات عبر محرك الحجز على شبكة الإنترنت أو مباشرة عبر الروابط بين المضيف إلى المضيف مع العملاء. وإذ تتخذ من مدينة نيويورك مقرا رئيسيا لها، فإن لدى الشركة شبكة من المكاتب المحلية في الولايات المتحدة الأميركية. كما توفر شركة ألايد تيبرو أيضا خدمات مصممة خصيصا لقضاء أوقات الفراغ ومجموعات الحوافز، وترتيبات المؤتمرات والمؤتمرات الكبرى في جميع أنحاء البلاد، فضلا عن المناولة الأرضية لشركات السياحات البحرية. أسواقها الرئيسية هي أوروبا وأميركا اللاتينية وآسيا / المحيط الهادئ.

Leave a Reply