قطعة من كندا في دبي: معرض أوبرا يسلط الضوء على الفنانين المشهود لهم بالتعاون مع السفارة الكندية والقنصلية الكندية العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 27 أغسطس/آب ، 2013 / -بي أر نيوز وير/ ایشیانیت باکستان –

الفنانين الكنديين جوهان كورنو، روك ثيرين وسيلفان ترمبلي في أول تعاون في دبي.

سيتمكن عشاق الفن قريبا من العثور على قطعة صغيرة من كندا في دبي، مع إطلاق المعرض التعاوني الجدي “اوبرا جاليري “  Opera Gallery’s الذي يضم ويتميز بالفنانين الكنديين المشهورين جوهان كورنو، روك ثيرين وسيلفان ترمبلي.

لمشاهدة الصورة برجاء الدخول على الرابط التالي:-

الصورة : http://photos.prnewswire.com/prnh/20130827/637097)

Art%20lovers%20will%20soon%20be%20able%20to%20find%20a%20little%20piece%20of%20Canada%20in%20Dubai%2C%20with%20the%20launch%20of%20Opera%20Gallery%E2%80%99s%20new%20collaborative%20exhibition%20featuring%20renowned%20Canadian%20artists%20Johanne%20Corno  قطعة من كندا في دبي: معرض أوبرا يسلط الضوء على الفنانين المشهود لهم بالتعاون مع السفارة الكندية والقنصلية الكندية العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة

Art lovers will soon be able to find a little piece of Canada in Dubai, with the launch of Opera Gallery’s new collaborative exhibition featuring renowned Canadian artists Johanne Corno, Rock Therrien and Sylvain Tremblay. The exhibition is in collaboration with the Canadian Embassy and Consulate General in the U.A.E

ويقول سعادة السفير عارف لالاني ، سفير كندا بدولة الإمارات العربية المتحدة إن ” قطعة من كندا في دبي تجمع بين أعمال ثلاثة فنانين متميزين الأمر الذي يعكس التنوع والعاطفة والتجربة والطاقة في الفن الكندي الحديث. إن هذا المعرض من قبل ” أوبرا جاليري ” الشهيرة هو احتفال بزيادة وتعزيز الروابط الثقافية بين كندا والإمارات العربية المتحدة ومن قوة المشهد الفني المتنامي لدبي والإمارات العربية المتحدة، وأنا فخور بأن الكنديين جزء من القصة “.

وتعتبر جوهان كورنو واحدة من الفنانات الأكثر مبيعا في أوبرا جاليري، بعد أن عرضت أعمالها في مونتريال، تورنتو وكالجاري وفانكوفر ونيويورك. وتعرض أعمالها بشكل دائم الآن في 10 فروع من معارض أوبرا جاليري في جميع أنحاء العالم، وبثت شبكة التلفزيون الفرنسية ### CBC ### مؤخرا فيلما وثائقيا قصيرا عن حياتها المهنية. وقد اختارتها مجلة مور ### MORE Magazine ### كواحدة من “أفضل 40 سيدة من 40 سيدة في كندا، في حين اختارتها مجلة تشاتيلين  Chatelaine Magazine في قائمة ‘أفضل 100 إمرأة في إقليم الكيبيك”.

وتستخدم كورنو ضربات فرشاة جريئة لإبهار جمهورها، وتتضمن تمثيلا لطاقتها ونمطها المرحين من خلال الاستخدام المحكم للألوان . وتستدعي لوحاتها التعبيرات الجريئة – وهو الشيء الذي يرى تحديدا من خلال سلسلتها للوحات التجريدية لمارلين مونرو .

وولد روك ثيرين بالقرب من إقليم الكيبيك في عام 1970 ، وهو فنان عصامي يستمد الإلهام في رسوماته من حياته اليومية والبيئة والمناطق المحيطة بها. ويوفر مرسمه في قلب جبال لورانس الإلهام الوافر والمواد التي تطلق عقله الخلاق.

وقال ثيرين في بيان فني ” إنني أرسم للمتعة ، وللتسلية منها ، ولكنه بعيد كل البعد عن كونه مجرد نشاط ترفيهي ، ففني يسمح لي أن أعبر عن فكرة، وأحيانا رسالة، في معظم الأحيان على الفكر “… وتابع “أنه من خلال المشاهد الملونة وروح الدعابة، وبسبب المعاملة البريئة للأساليب المميزة المحيطة، فإن لوحاتي تخطف الأنظار ، وتقدم لي منبرا مؤقتا وتوجد رابطا خاصا مع المشاهد”.

ويستخدم الفنان ميزة تقنية المنحنى لتمثيل الأشخاص والأماكن والمواقف، ورسم زخارف دائرية لتمثيل الحياة على اللوح الزيتية .انه ويصقل باستمرار لوحاته المحكمة بالفعل بالرمال لخلق نظرة ‘عتيقة’، وبالتالي يضفي طول العمر على العمل الفني. وقد عرض ثيرين أعماله على نطاق واسع في جميع أنحاء وطنه كندا، وعقد العديد من المعارض الفردية منذ عام 1998.

ويحظى سيلفان ترمبلي بخبرة واسعة في مجال تصميم اعمال الجرافيك، وبشكل أكثر تخصصا في ابتكار أعمال فنية فريدة للملابس والكسوات، وكذلك في مجال التصميم الداخلي. وقد عرض الفنان اعماله في جميع أنحاء العالم، من نيويورك إلى سنغافورة وشنغهاي وهونج كونج وسول الى لندن، وناسو وبروكسل. وقد وصفت أعماله بأنها “متقاربة مع حالة الإنسان في الإطار الصناعي والحضري”. وتتميز بالشخصيات الممدودة والمرسومة إلى حد ما من الإنسانية. وقال ” لتجاربنا فى الحياة جسديا وعاطفيا ، أود ان أعبر عن هذا من خلال الفن ، ولهذا السبب أنا أحب أن اعمل النسيج ،الطقطقة والنظرة الشاملة للعتاقة، الصمود والحياة فيه “.

ومع حصوله على شهادة البكالوريوس في فنون الجرافيك من كلية سانت فوي في كيبيك، تم اختيار تريمبلي من قبل المجلس الكندي للفنون و”سيرك دو سوليه”  Canada Council for Arts and Cirque du Soleil لتمثيل كندا في المعرض العالمي الدولي، في الصين عام (2010). وفي مارس 2012 شارك ترمبلي في “أسبوع كندا” بدبي حيث عرض العمل على رئيس الجامعة الكندية في دبي. ويتم عرض هذا العمل في الوقت الراهن عند المدخل الرئيسي للجامعة، لتعزيز الفن الكندي في الخارج، وبمناسبة اليوم الوطني الحادي والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة. وخلال زيارته، اقام الفنان ورش العمل وبرامج تعليمية للطلاب، وقدم أيضا أربعة لوحات فريدة من نوعها (كقطعة من اللغز) للأطفال الذين يتلقون العلاج في مستشفى راشد.

وسيعقد معرض جوهان كورنو، روك ثيرين وسيلفان ترمبلي خلال الفترة من 10 حتى 24 سبتمبر/أيلول 2013 في أوبرا جاليري، مركز دبي المالي العالمي.

لمشاهدة الصورة برجاء الدخول على الرابط التالي:-

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20130827/637097

المصدر: أوبرا جاليري دبي المحدودة

Leave a Reply