Arabic Miscellaneous

لبنى القاسمي تلتقي عمدة مدينة هيوستن

لبنى القاسمي/ عمدة هيوستن/ لقاء

أبوظبي في 12 نوفمبر/ وام / أعربت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية عن ترحيب دولة الإمارات بالشركات والاستثمارات الأمريكية .. مشيرة إلى الدور الحيوي الذي تقوم به تلك الشركات في توطين ونقل التقنيات الحديثة لافتة في الوقت نفسه إلى نجاح الإمارات في أن تتحول لمقر إقليمي للعديد من الشركات الأمريكية والتي تتطلع لتوسعة رقعة أعمالها في المنطقة.

ودعت القائمين على تلك الاستثمارات والمؤسسات إلى توسعة نطاق الشراكة مع نظرائهم الإماراتيين وانتهاز الفرص التي توفرها بيئة الأعمال والتجارة بالدولة والاستفادة من سوق تبلغ طاقته الاستهلاكية نحو/300 / مليون شخص على صعيد دول المنطقة .

واستعرضت الشيخة لبنى _خلال لقائها أمس سعادة آنيس باركر عمدة مدينة هيوستن الأمريكية ووفد تجاري ضم العديد من رؤساء وممثلي الشركات والمؤسسات الاستثمارية والاقتصادية الأمريكية _ السياسات التجارية لدولة الإمارات متضمنة التطورات المتلاحقة التي شهدها قطاع التجارة الخارجية بالدولة والتوسعات التي حققتها الإمارات على خارطة التجارة العالمية اعتمادا على الموقع الجغرافي للدولة كمعبر إستراتيجي للتجارة العالمية بين الشرق والغرب مع نحاجها في خلق بنية تحتية متطورة وتطور قطاع الخدمات والدعم اللوجستي فضلا على كون الإمارات من أولى دول المنطقة التي انضمت لمنظمة التجارة العالمية مع تقديم حزمة تشريعات داعمة لجاذبية الإمارات التجارية مما جعلها تتمتع ببيئة تنافسية ومركزا إقليميا وعالميا للتجارة .

وقالت انه على الرغم من تباطوء الاقتصاد العالمي حققت التجارة الخارجية للدولة معدل نمو بلغ / 23 / في المائة في عام 2011 بما يفوق أربعة أضعاف معدل نمو التجارة العالمية .

بدورها أكدت سعادة آنيس باركر أهمية الإمارات كشريك تجاري قوي للولايات المتحدة الأمريكية انطلاقا من العلاقات التاريخية التي تربط بين كلا البلدين وفي ضوء ارتفاع مؤشرات التبادل التجاري بينهما لافتا إلى أن الإمارات تعد الشريك التجاري الأول للولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة فيما يتزايد اهتمام رجال الأعمال والمؤسسات الاستثمارية في الولايات المتحدة بتعزيز فرص الشراكة مع نظرائهم الإماراتيين .

وتطرقت باركر إلى أهم القطاعات الاقتصادية في مدينة “هيوستن” كقطاعات الطاقة والهندسة والفضاء والتكنولوجيا والصحة .

حضر اللقاء سعادة عبدالله آل صالح وكيل وزارة التجارة الخارجية وسعادة جمعة الكيت الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية وعدد من مديري إدارات الوزارة .

يذكر أن العلاقات التجارية بين البلدين تشهد منظومة من التطورات الإيجابية مع بلوغ معدل نمو التجارة الخارجية بينهما لنحو/ 29 / في المائة خلال العام 2011 مقارنة بالعام 2010 فيما بلغ حجم التجارة الخارجية خلال النصف الأول من العام الجاري 2012 نحو/ 5 ر9 / مليار دولار .

مل / عب / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/ش/عب/ز ا

Leave a Reply