Arabic Market

مجموعة بيو للبيئة تشيد بتصويت البرلمان الأوروبي على إجراءات أشد لحظر إزالة زعانف سمك القرش

 بروكسل، 23 تشرين الثاني / نوفمبر، 2012 / بي آر نيوزواير/ایشیانیت باکستان — صوت البرلمان الأوروبي اليوم على قرار يعزز حظر الاتحاد الأوروبي على إزالة زعانف سمك القرش، وعلى ممارسة قطع زعانف سمك القرش والتخلص من الجسم في البحر. وقد صوت 566 عضوا في البرلمان الأوروبي لصالح اقتراح المفوضية الأوروبية الداعي إلى سد ثغرة في القوانين باشتراطهم أن تظل الزعانف ملتصقة بصورتها الطبيعية بجميع جثث أسماك القرش التي تصطادها سفن الصيد الأوروبية وعلى مستوى العالم من قبل جميع السفن التي تصطاد أسماك القرش في دول الاتحاد الأوروبي.

 الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20121122/DC17877

وقد أصدر ألتا بيليون من مجموعة بيو للبيئة البيان التالي ردا على القرار:

إن “تصويت البرلمان هو نقطة تحول كبيرة في وضع حد للممارسة المفرطة المتمثلة في إزالة زعانف سمك القرش. إننا نشكر بعمق المفوضة داماناكي لاقتراحها بعيد النظر والطموح، كما نشكر مئات أعضاء البرلمان الأوروبي الذين دعموا ذلك، والأهم من ذلك كله، فإننا نشكر أيضا الآلاف من المواطنين في الاتحاد الأوروبي الذين شجعوهم على ذلك.”

“لقد بعث وزراء الثروة السمكية في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي بالفعل بمؤشر واضح بأنهم يدعمون مقاربة المفوضية بأغلبية كبيرة. ونحن نتطلع الآن إلى قبولهم مداولات البرلمان وسن الأنظمة بهذا الخصوص دون تأخير.”

وفي السابق، كانت لائحة أنظمة الاتحاد الأوروبي التي تحظر قطع زعانف أسماك القرش تشتمل على استثناء تسمح بموجبه للصيادين الذين يحملون التصاريح بإزالة زعانف سمك القرش على متن سفن الصيد وإنزال الزعانف بشكل منفصل عن جثث الأسماك. وفي ظل مراقبة الامتثال بهذا النظام عبر عملية معقدة تتمثل في قياس طول ومقارنة أوزان الزعانف مع وزن أسماك القرش كله، كان هناك مجال كبير لاتباع ممارسة قطع الزعانف التي لم يكن يتم الكشف عنها.

الاتصال

مايك ووكر

هاتف رقم: +32476622575

بريد ألكتروني: MWalker@pewtrusts.org

 

Leave a Reply