Arabic Press Release

‫زووم وتيسلا تدخلان تصنيفات تقرير شركة انتربراند لأفضل العلامات التجارية العالمية لعام 2020

إن أمازون وسبوتيفاي ونيتفلكس هم من بين أكبر الصاعدين في التصنيف في خضم الإغلاق الشامل العالمي بسبب فيروس كوفيد

تتفوق مايكروسوفت ( Microsoft ) على جوجل ( Google ) لتدخل المراكز الثلاثة الأولى

·  يتضمن الملتحقون الجدد لعام 2020 إنستجرام (Instagram) (التي تحتل المركز 19) ويوتيوب (YouTube) (التي تحتل المركز 30) وزووم (Zoom) (التي تحتل المركز 100)؛ وتتضمن قائمة العائدين تيسلا (Tesla) (التي تحتل المركز 40) وجوني ووكر (Johnny Walker) (التي تحتل المركز 98)

·  تسيطر التكنولوجيا على المراكز العشرة الأولى، فتحتل المراكز الثلاثة الأولى آبل (Apple) (التي تحتل المركز الأول)، وأمازون (Amazon) (رقم الثاني)، ومايكروسوفت (Microsoft) (التي تحتل المركز الثالث)

·  تشهد أمازون (Amazon) أكبر زيادة في القيمة، وتحقق سبوتيفاي (Spotify) ونيتفلكس (Netflix) أكبر نمو في التصنيف، بينما يحقق الملتحق حديثًا وهو إنستجرام (Instagram) أكبر قفزة في القائمة

·  التكنولوجيا هي القطاع الأسرع نموًا، بينما يعاني البيع بالتجزئة في خضم هذه الجائحة العالمية

نيويورك, 20 أكتوبر / تشرين أول 2020 /PRNewswire/ — في خضم الجائحة العالمية وتأثيرها الكبير على الأعمال في عام 2020، أعلنت شركة انتربراند (Interbrand) عن العلامات التجارية التي حققت أفضل أداء في تصنيف أفضل العلامات التجارية العالمية لعام 2020.

Table showing Interbrand’s 100 Best Global Brands for 2020

كما هو متوقع، حققت العلامات التجارية لوسائل الاتصالات والتواصل الاجتماعي نجاحًا جيدًا في الأشهر الـ 12 الماضية، فدخلت إنستجرام (Instagram) (التي تحتل المركز 19) ويوتيوب (YouTube) (التي تحتل المركز 30) وزووم (Zoom) (التي تحتل المركز 100) في التصنيف لأول مرة.وعادت تيسلا (Tesla) إلى التصنيف في المركز رقم 40 بعلامتها التجارية التي بلغت قيمة 12,785 مليون دولار أمريكي، حيث ظهرت آخر مرة في قائمة أفضل العلامات التجارية العالمية في عام 2017.

كما شهدت أيضًا شركات الإعلام نجاحًا وسط الاضطرابات التي أحدثها فيروس كوفيد.شهدت سبوتيفاي (Spotify) (التي تحتل المركز 70)، زيادة في قيمة العلامة التجارية بنسبة 52% لتصل إلى 8,389 مليون دولار أمريكي – حيث قفزت 22 مركز في التصنيف، بينما صعدت نيتفلكس (Netflix) إلى المركز 41 بزيادة 41% حيث وصلت إلى قيمة 12,665 مليون دولار أمريكي.كان لنماذج الأعمال دورًا في هذا النجاح، حيث اعتمدت 62% من الشركات الصاعدة ثنائية الرقم على الاشتراك البارز في نماذج الأعمال.

المراكز العشرة الأولى

كانت شركة أمازون (Amazon) الأفضل أداءً، حيث احتلت المركز الثاني وزادت قيمة العلامة التجارية بنسبة 60٪، حيث بلغت قيمتها 200667 مليون دولار أمريكي.بينما احتفظت شركة آبل (Apple) بمركزها الأول في الجدول، وزادت قيمة شركة مايكروسوفت (Microsoft) هذا العام لتصل قيمتها إلى (166،001 مليون دولار أمريكي) أي أنها تفوقت على شركة جوجل (Google) (التي تحتل المركز الرابع) لتصل إلى المركز الثالث.خرجت شركة جوجل (Google) من تصنيف المراكز الثلاثة الأولى لأول مرة منذ عام 2012.وفي الوقت نفسه ، احتلت شركة سامسونغ (Samsung) المركزالخامس بقيمة (62.289 مليون دولار أمريكي) فوصلت إلى المراكز الخمسة الأولى لأول مرة على الإطلاق.

بينما احتل باقي المراكز العشرة الأولى:احتلت شركة كوكا كولا (Coca-Cola) المركز السادس بقيمة (56894 مليون دولار أمريكي)، وشركة تويوتا (Toyota) المركز السابع بقيمة (51.595 مليون دولار أمريكي)، وشركة مرسيدس بنز (Mercedes-Benz) المركز الثامن بقيمة (49268 مليون دولار أمريكي)، وشركة ماكدونالدز (McDonald’s) المركز التاسع بقيمة (42816 مليون دولار أمريكي) وشركة ديزني (Disney) المركز العاشر بقيمة (40773 مليون دولار أمريكي).تمثل العلامات التجارية العشرة الأوائل 50٪ من إجمالي قيمة الجدول لهذا العام.

تأثير كوفيد

شهد تصنيف أفضل العلامات التجارية العالمية لعام 2020 أيضًا “تأثير كوفيد”، حيث تسبب إغلاق المتاجر العالمية في انخفاض قيم العلامة التجارية لزارا (Zara) (التي تحتل المركز 35) وإتش أند إم (H&M) (التي تحتل المركز 37) بنسبة 13٪ و14٪ على التوالي، حيث انخفضت كلتاهما ستة مراكز على الأقل في ترتيب هذا العام.بعد عامين من كونها القطاع الأكثر نموًا حققت العلامات التجارية للمنتجات الكمالية نجاحًا كبيرًا في عام 2020، باستثناء علامة تجارية واحدة ألا وهي هيرميس (Hermes) (التي احتلت المركز 28) حيث انخفضت قيمتها بين 1-9٪.

استفادت العلامات التجارية والصناعات الأخرى من “تأثير كوفيد”، ولا سيما الخدمات اللوجستية التي شهدت نموًا يبلغ في المتوسطنسبة 5 ٪ – حيث شهدت كلًا من شركة يو بي إس (UPS) (التي تحتل المركز 24) وفيديكس (FedEx) (التي تحتل المركز 75) ودي إتش إل (DHL) (التي تحتل المركز 81) نموًا إيجابيًا في تقييم العلامة التجارية فأصبح قطاع الخدمات اللوجستية أكثر أهمية في حياتنا أثناء الإغلاق الشامل.

كما صعدت شركة باي بال (PayPal) (التي تحتل المركز 60) 12 مركز وشركة فيزا (Visa) (التي تحتل المركز 45) 10 مراكز وماستر كارد (Mastercard) ( التي تحتل المركز 57) في الترتيب 5 مراكز على التوالي.لقد شهدت الجائحة التحول المفاجئ إلى الطرق الإلكترونية كطريقة دفع أساسية والتنفيذ السريع للبرامج لدعم الأعمال التجارية المحلية أثناء الإغلاق الشامل الذي تبع الجائحة، مما يعود بالفائدة على هذه العلامات التجارية الموثوقة، التي توفر الوصول إلى رأس المال في أوقات عدم الاستقرار الاقتصادي.

صرح رئيس التسويق والاتصالات في ماستركارد، رجا راجامانار: تعد تقارير مثل “تقرير أفضل العلامات التجارية العالمية التي تعدها شركة انتربراند (Interbrand)” مهمة للشركات لفهم صورتنا بشكل أفضل في قلوب المستهلكين وعقولهم؟””خاصة خلال هذه الأوقات غير المسبوقة، عندما تغيرت سلوكيات المستهلك وأصبحت الثقة أكثر أهمية من أي وقت مضى، فإن هذه التصنيفات هي وسيلة بالنسبة لنا لفهم أفضل للطريقة المثلى لخدمة عملائنا.”

قيمة الجدول

ازدادت القيمة الإجمالية للجدول إلى 2,336,491 مليون دولارًا أمريكيًا (بزيادة تبلغ 9% عن عام 2019).فالعجلة التي تدفع نمو الجدول هي الطفرة التكنولوجية.بلغ متوسط نمو قيمة العلامة التجارية بين جميع العلامات التجارية المتصاعدة 14%.بلغ متوسط نمو العلامات التجارية للتكنولوجيا ولمنصات التكنولوجيا 20%.تمثل العلامات التجارية للتكنولوجيا ومنصات التكنولوجيا الآن 48% من إجمالي قيمة الجدول نظير 17% فقط في عام 2010.تمثل العلامات التجارية الثلاثة الأولى في الجدول (جميعها تكنولوجية) 30% من قيمة الجدول بأكمله مقابل 16% فقط في عام 2010.

الاستفادات الأساسية

أثناء تحليل أفضل العلامات التجارية العالمية ‏(BGB ) لعام 2020، طُرح سؤال رئيسي –  وهو كيف يمكن للعلامات التجارية بناء المرونة الاقتصادية والثقة الفردية بالإضافة إلى الأداء الجيد لإمكانية تحقيق مستقبل أفضل لنا جميعًا؟كشف تحليلنا عن ثلاث أولويات أساسية:

·  القيادة: يساعد وضع هدف ذو قيمة وطموح قوي يتجاوز كل الاضطرابات والفوضى العلامات التجارية على ضمان مكانتهم في المستقبل.

o  – دفعت العلامة التجارية لشركة تيسلا (Tesla) – ومكانها في المستقبل – عجلت الطلب والترويج منذ نشأتها.وليس ذلك فحسب، بل وقد نجحت أيضًا في جمع سيولة هائلة من خلال جذب أتباع مخلصين من مستثمري التجزئة والمحافظة عليهم.

·  التفاعل: تجعل العلامات التجارية العظيمة المستهلكين يرغبون أن يكونوا جزءًا من قصصهم من خلال اصطحابهم في رحلة مشتركة.

o  شهدت شركة سيلسفورس (Salesforce) نموًا هائلًا من خلال الاستماع إلى مجتمعات العملاء والاحتفاء بهم، بدلًا من المنتج.تجري الشركة محادثات مستمرة مع عملائها، وتصطحبهم في هذه الرحلة المشتركة.

·  الارتباط الوثيق صوت ضمن الحشد – تزيل العلامات التجارية العظيمة المستهلكين من حالة اللامبالاة وتجعل خياراتهم هادفة.

o  تعد باي بال (PayPal) واحدة من أكثر العلامات التجارية الموثوقة للدفع بفضل العمل الذي قامت به للتخفيف من مخاوف عملائها بشأن الاحتيال ولتأمين أموالهم.ففي وقت يتزايد فيه القلق وعدم الاستقرار الاقتصادي، لا يوجد ما يهم أكثر من ذلك.

وعلق تشارلز تريفيل، الرئيس التنفيذي العالمي لشركة انتربراند ( Interbrand ) قائلًا، “القيادة والتفاعل والارتباط الوثيق هي ثلاثة موضوعات متسقة نراها بينما تحاول العلامات التجارية التعامل مع قطاع الأعمال المتغير بسرعة”.”إنها الحلول الرئيسية لتحقيق النتائج أثناء الأزمة الحالية، وبناء ثقة العملاء ومرونة الأعمال.فبوضع طموحات قوية والعمل لتحقيقها بشجاعة ووعي، يمكن أن تساعدنا العلامات التجارية في رفع رؤوسنا، وفهم حالة الفوضى، والنظر إلى ما هو أبعد منها، والانتصار في عقد جديد من الاحتمالات.”

للحصول على تصنيف المراكز 100 للعلامات التجارية كاملًا والمنهجية المتبعة، بالإضافة إلى تقرير شامل لتحليل اتجاهات النمو والقطاع والصناعة، قم بزيارة www.bestglobalbrands.com.

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1312877/Interbrand_BGB_2020_Ranking.jpg